علمية 0 396

دراسة جديدة تثبت “قوائد مذهلة” للأطعمة الغنية بالألياف

img

أظهرت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يكثرون من تناول الأطعمة الغنية بالألياف والحبوب الكاملة كانوا أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري والأمراض المزمنة الأخرى من الذين يتناولون أغذية تحتوي على نسبة قليلة من الألياف.

وقالت الدراسة، التي أجريت بتكليف من منظمة الصحة العالمية، إن كل زيادة قدرها ثمانية جرامات في محتوى الألياف المتناولة يوميا يقابلها انخفاض تتراوح نسبته بين 5 في المئة و27 في المئة من إجمالي الوفيات وحالات الإصابة بأمراض القلب وداء السكري من النوع الثاني وسرطان القولون، كما تراجع كذلك خطر التعرض للسكتة الدماغية وسرطان الثدي.

وتوصلت الدراسة إلى أن تناول ما بين 25 و29 غراما من الألياف يوميا يمثل هدفا جيدا لمن يسعون إلى الحصول على مكاسب صحية، ولكن البيانات المنشورة في دورية لانسيت الطبية تشير أيضا أن تناول كميات أكبر من الألياف بمقدوره أن يوفر وقاية أكبر، وفقا لوكلة “رويترز”.

وتبين الدراسة أن غالبية الناس حول العالم يتناولون أقل من 20 غراما من الألياف الغذائية يوميا، فيما أوصت لجنة استشارية للتغذية في بريطانيا عام 2015 بزيادة الألياف الغذائية إلى 30 غراما يوميا لكن تسعة في المئة فقط من البالغين البريطانيين تمكنوا من الوصول إلى هذا الهدف، مع الإشارة إلى أن متوسط الألياف التي يتناولها البالغون في أميركا يبلغ نحو 15 غراما يوميا.