A+AA-صورةالزيارات: 3591

الجمعة 21 نيسان 2017 - 09:11

السعودية تقر للمرة الأولى أن اثنين من مواطنيها كانوا مع 26 مختطفا قطريا وغادروا العراق

السعودية تقر للمرة الأولى أن اثنين من مواطنيها كانوا مع 26 مختطفا قطريا وغادروا العراق
وصلت الطائرة التي تقل القطريين الذين كانوا مختطفين في العراق قبل أكثر من عام إلى العاصمة القطرية الدوحة، مساء اليوم الجمعة، حسبما أفادت قناة الجزيرة الفضائية.

يأتي هذا فيما كشفت السعودية للمرة الأولى أن اثنين من مواطنيها كانوا مع 26 مختطفا قطريا.

ووجهت الرياض شكرها للعراق على جهده في إطلاق سراحهم.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية (لم تذكر اسمه)، إعرابه عن شكر المملكة وتقديرها لحكومة العراق وعلى رأسها رئيس الوزراء حيدر العبادي، على جهودها في العثور على المختطفين القطريين وإطلاق سراحهم ومن بينهم اثنين من المواطنين السعوديين".

وقال المصدر إن الجميع "بصحة جيدة ولله الحمد، وقد غادر الجميع الأراضي العراقية بعد ظهر اليوم".

وتعد هذه المرة الأولى التي تكشف فيه السعودية عن اثنين من مواطنيها من بين المختطفين القطريين.

وفي وقت سابق من اليوم، قال مصدر في الداخلية العراقية، إن الوزارة تسلمت 26 قطريا اختطفوا قبل أكثر من عام في منطقة صحراوية جنوبي البلاد، وذلك بعد إفراج الخاطفين عنهم، والذين لم تتضح بعد هوياتهم.

وأوضح المصدر، في تصريح صحفي، شريطة عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالتصريح فضلا عن حساسية الموضوع، أن "المختطفين القطريين باتوا الآن في عهدة وزارة الداخلية بعد الإفراج عنهم من قبل الخاطفين".

وأضاف أن "المختطفين الذين كانوا في رحلة صيد، عدد منهم من الأسرة الحاكمة في قطر، جرى تسليمهم إلى الداخلية العراقية"، دون توضيح ملابسات التسليم.

وأشار المصدر، إلى أن "جهودا كبيرة بذلها رئيس الوزراء حيدر العبادي، ووزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي، أفضت إلى الإفراج عن المختطفين من قبل الجهة الخاطفة، التي لم يتضح هويتها لغاية الآن".

وقال إن "الأعرجي، بذل جهوداً استثنائية لضمان سلامة المختطفين، وحرص على عدم ربط القضية بالمال أو بالسياسة".

ونوه إلى أن "السلطات العراقية ستسلم بدورها المختطفين المفرج عنهم إلى السلطات القطرية لنقلهم إلى بلدهم". ولم يدل المصدر بمزيد من التفاصيل.

وكان القطريون الـ26 ضمن مجموعة تقوم برحلة صيد في العراق، واختطفوا في ديسمبر/كانون الأول 2015، من قبل قافلة كانت تضم نحو 100 مسلح في الصحراء جنوبي العراق بالقرب من الحدود السعودية.

وأفادت تقارير على مدى الأشهر الماضية، بأن كتائب "حزب الله" العراق، وهي فصيل شيعي مسلح على صلة وثيقة بإيران، كانت الوسيط بين الجهة المحتجزة وبين المفاوضين القطريين.

وآنذاك، أكدت الخارجية القطرية أن المختطفين "دخلوا العراق بتصريح رسمي من وزارة الداخلية العراقية، وبالتنسيق مع سفارتها في الدوحة".

وفي 6 أبريل/ نيسان 2016، تم تحرير أحد المواطنين القطريين ومرافق له من الجنسية الآسيوية.


Economic Reports

وكالة نون الخبرية
وكالة عراقية مستقلة غير منتمية إلى جهة سياسية تنقل الخبر من مصادره الرئيسية هدفها نقل الحقيقة كما هي دون رتوش والوكالة تنشر على مدار 24 ساعة كافة الأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والرياضية والتحقيقات والمقالات الصحفية وكل ما يهم الشان العراقي والاقليمي والدولي عبر شبكة مراسلين تنتشر في انحاء العراق وبعض الدول العربية والاسلامية .
بدات وكالة نون الخبرية بنشرة الكترونية بسيطة تنقل أخبار مدينة كربلاء عام 2005 وتطورت لتشمل كافة مناطق العراق وقد تم اختراق الموقع لاكثر من مرة من قبل جهات ظلامية من أجل عدم إيصال الحقيقة التي أزعجت الآخرين من نشرها لذلك تم تطوير الموقع بشكل تدريجي إلى أن أصبح وكالة خبرية يوم 26/9/2011 ليغطي إضافة إلى العراق ومحافظاته دول المنطقة العربية والإقليمية
الوكالة معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم 894
للتواصل
بإمكانكم مراسلة رئيس تحرير الوكالة، على البريد الإلكتروني:
director@non14.net
تيسير الأسدي