سياسية 0 2411

بالصورة:جنازة رئيس جمهوريه العراق ملفوفه بغير علم العراق

اظهرت وسائل الاعلام المرئية وصول جنازة رئيس جمهورية العراق السابق جلال الطالباني وهو ملفوف بعلم الاقليم الكردي الذي يسيطر عليه مسعود البرزاني دون وجود العلم العراقي الذي عمل تحت رايته الطالباني سنوات عديدة

,استقبل عشرات الالاف من الاشخاص في مدينة السليمانية العراقية الشمالية جثمان الرئيس العراقي السابق  جلال طالباني الذي توفي في ألمانيا الثلاثاء الماضي حيث اطلقت المدفعية 21 طلقة تحيه له. وشارك معصوم وبارزاني وممثل عن حكومة بغداد ومسؤولين دوليين في التشييع قبل ان يوارى الثرى بعد ظهر اليوم في مقر اقامته.

 وكان طالباني قد توفي في المانيا حيث كان يعالج من ازمات صحية بعد حياة سياسية حافلة ارتبطت بتاريخ العراق والحركة الكردية في شمال البلاد وهو اول شخصية كردية تتولى رئاسة العراق منذ تأسيس الدولة العراقية عام 1921.

وكان طالباني (83 عاما) قد نقل إلى المانيا للعلاج من تصلب في الشرايين وجلطة دماغية اصيب بهما قبل ثلاثة اعوام.. وقد عاد إلى العراق في 17 سبتمبر اعام 2012 بعد رحلة علاج هناك استمرت ثلاثة اشهر بعد ان اجريت له عمليات جراحية ناجحة. وقبل ذلك عولج طالباني مطلع عام 2007 في مدينة الحسين الطبية بعمان.

ومكث طالباني في ألمانيا نحو عام ونصف حتى عاد للعراق في 20 يوليو عام 2014، إلا أن حالته الصحية بقت غير مستقرة مما استدعى اعادة نقله إلى المانيا للعلاج قبل اسابيع. وقد خلف فؤاد معصوم وهو كردي ايضا طالباني في رئاسة الجمهورية حيث انتخبه البرلمان يوم 24 يوليو عام 2014 رئيساً ثامنا لجمهورية العراق.