رياضية 0 742

إيطاليا تغيب عن المونديال لأول مرة منذ 60 عامًا

img

فشل منتخب إيطاليا في الفوز على ملعبه أمام منتخب السويد في مباراة العودة للملحق الأوروبي المؤهلة لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.
تعادل سلبي حققه المنتخب الإيطالي لم يكفيه للتواجد بين كبار العالم في الصيف المقبل بعدما خسر ذهابًا بهدف دون رد في مباراة الذهاب قبل أيام، وتتأهل السويد رسميًا للمونديال.

المنتخب الإيطالي هو ثاني أكثر منتخب مشاركة في تاريخ كأس العالم بعد البرازيل، وغيابه هو الثالث فقط عن كأس العالم، حيث لم يفشل منتخب الأزوري في التأهل للمونديال منذ نسخة 1958.

الشوط الأول:

بدأ المنتخب الإيطالي المباراة بضغط قوي بحثًا عن هدف أول مبكر ولكن لم تتاح له فرص خطيرة مع بداية اللقاء.

أكثر من تسديده سددها لاعبي المنتخب الإيطالي خلال الدقائق العشر الأولى لكنهم لم ينجحوا في هز شباك المنتخب السويدي.

حكم المباراة أشهر البطاقة الصفراء في وجه المدافع الإيطالي جورجيو كيليني قبل دقيقة واحدة من إشهار نفس البطاقة لجاكوب جوهانسون لاعب السويد.

لاعبو إيطاليا اعترضوا بشدة على حكم اللقاء بعد سقوط ماركو بارولو داخل منطقة العمليات مطالبين بركلة جزاء.

إيطاليا استحوذ على الكرة بنسبة 75% بعد ربع ساعة من انطلاق المباراة وسط محاولات عديدة في تسجيل هدف أول دون جدوى.

السويدي إميل فورسبيرج اعترض بشدة هو الآخر على حكم المباراة عند الدقيقة 29 بعدما لم يحتسب ركلة جزاء للسويد بعد أن لمس أندريا بارزالي الكرة بيده، وهو ما اضطر الحكم لإشهار بطاقة صفراء لنجم لايبزيج الألماني.

أول تهديد حقيقي إيطالي جاء عن طريق المهاجم شيرو إيموبيلي الذي امتص كرة بينية وسدد بين قدمي الحارس ولكن القائد أندرياس جرانكفيست أبعد الكرة لخارج الملعب قبل أن تعبر خط المرمى لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني:

استمرت محاولات المنتخب الإيطالي للظفر بالهدف الأول بحثًا عن الإبقاء على أمل التأهل لكأس العالم مع بداية النصف الثاني للمباراة.

بضربة مزدوجة من أليساندرو فلورينزي كاد يسجل هدف التقدم للطليان ولكن حارس المرمى أبعد الكرة ببراعة لضربة ركنية.

عرضيات بالجملة أرسلتها أجنحة المنتخب الإيطالي ولكن لم تجد من يترجمها لأهداف، وهو ما اضطر جيامبيرو فينتورا المدير الفني للمنتخب الإيطالي لإقحام مهاجم روما ستيفان شعراوي الذي حل بديلاً لماتيو دارميان عند الدقيقة 65 من عمر اللقاء.

بعدها بدقيقة واحدة دخل أندريا بيلوتي هداف الدوري الإيطالي بديلاً لمانولو جابياديني في محاولات المنتخب الإيطالي من تسجيل هدف أول.

صمود المنتخب السويدي استمر أمام هجمات إيطاليا بل هددوا مرمى جيانلويجي بوفون أكثر من مرة دون خطورة حقيقية عن طريق الهجمات المرتدة.

الشعراوي كاد يسجل هدفًا قاتلاً بتسديدة صاروخية من داخل منطقة الجزاء قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق فقط ولكن حارس منتخب السويد واصل تألقه ومنع اللاعب ذو الأصول المصرية من هدف تاريخي.

الحكم احتسب 5 دقائق كوقت بدل ضائع لم يستغلهم المنتخب الإيطالي لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي ليفشل منتخب إيطاليا في خط بطاقة التأهل للمونديال.

المصدر: goal