علمية 0 1466

وفاة أديب الأطفال العراقي " زهير الرسام " عن 80 عاما في بغداد

img
توفي الكاتب المتخصص بأدب الأطفال [زهيرابراهيم الرسام] مساء أمس عن عمر ناهز الثمانين عاماً في العاصمة بغداد .
وزهير إبراهيم رسام هو كاتب وأديب عراقي متخصص في كتابة قصة الطفل، من مواليد مدينة الموصل في العام 1939 نشأ وأنهى دراسته الابتدائية والثانوية فيها، ثم أنهى دراسته الجامعية في جامعة بغداد- كلية التربية- قسم اللغة العربية،ونال شهادة البكالوريوس منها في العام 1961.
وعمل الراحل في التدريس مدة طويلة بغلت 33 سنة، ومنذ ولوجه في عوالم اللغة والأدب ظهرت بواكير تخصصه في الكتابة لأدب الأطفال[ السيناريو، الحكاية ] وأصبح من الكتاب المبدعين فيها على المستويين المحلي والعربي.
وللرسام خمس عشرة مجموعة قصصية للاطفال منشورة، وفي جعبته الابداعية اكثر من عشرين مجموعة قصصية تنتظر النشر.
ونشر الكثير من نصوصه القصصة الجميلة في مجلات وصحف عراقية وعربية ، خاصة في مجلتي والمزمار والعربي الصغير الكويتية والوسام والحاتم الأردنيتين وملحق تموز والثورة والنبراس الموصلية وجريدة الحدباء ونينوى وطريق الشعب وشمس الصباح ومجلة الفرات ومجلة حبيبي ومجلة صديقي التي كانت اخر ماتولى رئاستها ،ومجلة اسامة السورية، كما اذاعت الكثيرمن قصصه اذاعة بغداد والتلفاز العراقي.
ونال الراحل سبع جوائز في العهد السابق وفي العهد الجديد اثنتين منها جائزتي ابداع وهي اعلى جائزة ادبية في العراق، والثانية في مسابقة [نبدع للولي] كما ذكر اسمه في موسوعة اعلام الموصل للقرن العشرين باعتباره احد اعلام المدينة في ميدان ادب الاطفال.انتهى.