سياسية 0 1208

حزب الدعوة: لا نرى ضرورة لنزولنا باسم الحزب في الانتخابات المقبلة

img

أكد حزب الدعوة الإسلامية، السبت، حرصه على انجاز الاستحقاق الانتخابي في موعده الدستوري، لافتا الى أنه لا يرى ضرورة لنزوله باسمه في الانتخابات القادمة.

وقال الحزب في بيان تلقت وكالة نون الخبرية، نسخة منه، إن "حزب الدعوة الإسلامية يؤكد حرصه على انجاز الاستحقاق الانتخابي في موعده الدستوري"، مبينا أنه "يتطلع تساهم نتائج هذه الانتخابات في تحقيق الإصلاح والتغيير المنشود الذي يوفر للمواطنين الخدمات والحياة الكريمة ودعم البناء والإعمار وإرساء دولة المؤسسات الحديثة ومكافحة الفساد".

وأضاف، "نحن على ثقة أن مواجهة هذه التحديات ستتكلل بالانتصار كما تم تحرير أراضينا من داعش وصيانة وحدة الوطن بتصدي المرجعية الدينية العليا وبهمة رئيس الوزراء حيدر العبادي وبدماء الشهداء الأبطال وجهود المخلصين والمضحين من أبناء هذا الوطن العزيز".

حزب الدعوة يدخل الانتخابات بقائمة للعبادي وأخرى للمالكي

وتابع، أن "الحزب سيعمل على تحشيد طاقاته في دعم المخلصين والقوائم الوطنية تاركا لأعضائه وأنصاره حرية الاختيار في الترشيح والانتخاب والتصويت في القوائم والائتلافات السياسية المسجلة وضمن الأسس والمعايير والقيم السليمة وفي إطار القوانين النافذة"، لافتا الى أنه "لا يرى ضرورة لنزوله باسمه في الانتخابات القادمة لعام ٢٠١٨".

واتفقت قيادات حزب الدعوة الاسلامية، السبت، على أن يقود رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي قائمة النصر والإصلاح، بينما يقود رئيس الوزراء السابق نوري المالكي قائمة ائتلاف دولة القانون تحت مظلة إشراف الحزب في الانتخابات المقبلة.